#56  
قديم 09-09-2009, 11:42 PM
الصورة الرمزية Дzєƒ Дlαįl
Дzєƒ Дlαįl Дzєƒ Дlαįl غير متواجد حالياً
مشرف عام اقسام المنتدى
Silent But Deadly
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ωнō čαяεş αвσυτ мε
العمر: 18
المشاركات: 4,668
إرسال رسالة عبر MSN إلى Дzєƒ Дlαįl إرسال رسالة عبر Yahoo إلى Дzєƒ Дlαįl
افتراضي رد: صحيفة الشعر والشعراء

تاريخ الخبر: 8/9/2009

للفترة من 10 الى 13 سبتمبر 2009... انطلاق " الملتقى الأول للمديح النبوي الحساني" في سمارة المغربية

تشهد مدينة السمارة جنوب المغرب في الفترة الممتدة ما بين 10 و13 سبتمبر الجاري، "الملتقى الأول للمديح النبوي الحساني" الذي ستنظمه جمعية السمارة للتراث والطرب الحساني بتنسيق مع السلطات المحلية.

و ستعرف تنظيم ندوة فكرية حول موضوع " البعد الروحي في الإبداع الفني الحساني"، واستعراض الفرق الفنية المشاركة، بالإضافة إلى إحياء سهرة فنية بمشاركة فرق محلية ووطنية ودولية.

كما ستخلل أيام الملتقى مسابقة لفائدة الأطفال في تجويد القرآن الكريم وحفظ الأمداح النبوية، وأمسية شعرية بـ` "خيمة مُداح الرسول" يحييها شعراء مختصين في المدح النبوي الشريف.

وسيتم خلال هذه التظاهرة بالإضافة إلى تكريم الشاعر محمد عبد الله، توزيع جوائز على الفائزين في مسابقة تجويد القرآن وحفظ الأمداح النبوية
رد مع اقتباس
  #57  
قديم 09-09-2009, 11:45 PM
الصورة الرمزية Дzєƒ Дlαįl
Дzєƒ Дlαįl Дzєƒ Дlαįl غير متواجد حالياً
مشرف عام اقسام المنتدى
Silent But Deadly
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ωнō čαяεş αвσυτ мε
العمر: 18
المشاركات: 4,668
إرسال رسالة عبر MSN إلى Дzєƒ Дlαįl إرسال رسالة عبر Yahoo إلى Дzєƒ Дlαįl
افتراضي رد: صحيفة الشعر والشعراء

تاريخ الخبر: 8/9/2009

"كلمة" توزع إصداراتها الموجهة للناشئة لأطفال موظفي "أدما" ولدار الأيتام بأبوظبي

قام مشروع "كلمة" للترجمة في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، وبالتنسيق مع شركة أدما العاملة، بتنظيم برنامج مسابقات ثقافي لأبناء الموظفين في الشركين في أمسية رمضانية مساء الأحد الماضي في مقر الشركة بأبوظبي، حيث تمّ قراءة بعض القصص المشوقة للأطفال، وهي من ترجمة مشروع كلمة، ومنها قصة "فتاة صغيرة اسمها دهشة" التي تم روايتها شفهياً للأطفال بأسلوب مشوّق، ومن ثمّ تم طرح 10 أسئلة حول مضمون القصة لاستبيان مدى تفاعل الأطفال مع القصة، وكانت هدايا الأطفال الفائزين المقدّمة من مشروع كلمة عبارة عن نسخة من نفس القصة مع قصة أخرى.

من جهة أخرى حضر كذلك 25 طفلاً من دار الأيتام بأبوظبي للمشاركة في برنامج المسابقات الثقافي، حيث تمّ توزيع هدايا للأطفال عبارة عن عدد من القصص المترجمة للغة العربية من خلال مشروع كلمة، وذلك في إطار اهتمام المشروع بأدب الطفل والمشاركة في الفعاليات الاجتماعية والإنسانية بأبوظبي.

ويذكر أن مشروع "كلمة" قد أصدر مؤخراً عدداً من القصص المترجمة للغة العربية عن الثقافات الفرنسية والألمانية والسويسرية والأمريكية والإنجليزية والكورية واليابانية. وتخدم السلسلة الأهداف العامة لاستراتيجية أبوظبي في الاهتمام بالطفولة ورفد مخيلة الأطفال بالإبداع، علاوة على أنها تحقق بشكل رئيسي أهداف مشروع كلمة الحضارية في ربط الطفل الإماراتي بالسياق العالمي الإيجابي.

ويقول د. علي بن تميم مدير مشروع كلمة للترجمة، بأن أهداف هذه السلسلة تظهر في سعيها إلى نشر فكرة القراءة لدى الأطفال وشحذ مخيلة الطفل ولغته عن طريق قراءة أدب الأطفال العالمي، ثم تأسيس الطفل على المبادئ الإنسانية تلك التي تتجلى في الانفتاح على الآخر والانضمام في المجتمعات الانسانية بإيجابية. بالإضافة إلى تحفيز الأطفال على حب بيئتهم وحمايتها واكتشاف عُمقها، والتفكير والمغامرة في التجريب من أجل الإبداع
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 09-09-2009, 11:50 PM
الصورة الرمزية Дzєƒ Дlαįl
Дzєƒ Дlαįl Дzєƒ Дlαįl غير متواجد حالياً
مشرف عام اقسام المنتدى
Silent But Deadly
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ωнō čαяεş αвσυτ мε
العمر: 18
المشاركات: 4,668
إرسال رسالة عبر MSN إلى Дzєƒ Дlαįl إرسال رسالة عبر Yahoo إلى Дzєƒ Дlαįl
افتراضي رد: صحيفة الشعر والشعراء

تاريخ الخبر: 9/9/2009

في تحقيق أجرته الوكالة ... الشعراء الاكراد يشيدون بدور الشعر الكردي في تشكيل ثقافتهم ويتحدثون عن محاولات للتعريف به على نطاق أوسع

من حيث ترتسم الجبال قصيدة من اخضرار مروج الارض التي ينتمون اليها ينساب هدير الشعر شلالات ضوء ويفيض نافورات سحر وتوهج مؤكدا أن تجليات الشعر واشراقاته يستمدان روحانيتها من الخزين الجمالي لموطن النص والنّاص في آن رغم تعدد اللهجات وتباين قدرة قواميسها اللفظية على الاحاطة بعناصر الابداع بكل مواصفاته الفنية، إنه الشعر الكردي الذي يتدفق من بين الجبال ليتشكل على مساحات البوح قصيدة من " ماء ورد " يرشرشه الشعراء الكرد على دروب الحب الذي يمتد حتى اقاصي القصيدة.

الشعر الكردي أدى دورا تربويا متميزا...

وقد كانت بداية رحلتنا مع الشاعر والإعلامي هوشيار عبد الله حيث تحدث قائلا " بداية يجب القول أن أول بوادر الكتابة لدى الكرد كانت كتابة شعرية، وقديماً كان الشعر هو الوسيلة الأولى و الوحيدة ليس فقط عن العاطفة و إنما حتى أن الشعر تم توظيفه في المجالات العلمية و الفلك و علم النجوم، وشعر الشاعر الكبير (بابا طاهر الهمداني) هو نموذج حي على حقيقة هذا الكلام. إضافة إلى هذا أن الطبيعة السياسية للإنسان الكردي والضغوط و المظالم التي تعرض لها على التأريخ، ترك آثاره الواضحة على شخصيته السايكولوجية و هذا ما جعله يحب الكلمة و يمسك بالقلم و يكتب الشعر، من أجل تفريغ نفسه من الوجع. فلدى الكرد عدد كبير من الشعراء، أو من يكتبون الشعر، فهناك فرق كبير بين من هو شاعر و من يكتب الشعر، فالشاعر هو شاعر بشكل غريزي، أما من يكتب الشعر يحب الشعر و يكتبه بالإكتساب. ولدينا من هذين النوعين الكثير منهم.

بإعتقادي أن الأقلام الذين كان لهم أثر على الساحة الثقافية وفي كافة المجالات من رواية، قصة ونقد، أكثرهم دخلوا مجالاتهم مارين بالشعر أو بكتابة الشعر. فعلى سبيل المثال الروائي الكردي المعروف صاحب أهم الروايات الكردية، قد دخل عالم الرواية عن طريق الشعر، حيث أنه كان يكتب القصيدة قبل أن ينتج أعماله الروائية الكبيرة.

من جهة أخرى فحتى الشعر نفسه إستطاع أن يقدم تأثيراً ثقافياً متميزاً، من حيث أن أهم الشعراء الكرد الذين عرفوا كشعراء لم يعرفوا بأي شيء آخر و هذا إمتياز بحد ذاته. ففي عصرنا الحالي الشاعر شيركو بيكةس، مثال مهم لهؤلاء الشعراء الذين خدموا حركة الشعر بغزارة، من أمثال (محوي، نالي و مولوي) الذين لم يقل شأنهم عن الشاعر الفارسي الكبير المشهور (حافظ الشيرازي) و باقي الشعراء الكبار العرب.

بإختصار برأيي أن الشعر الكردي تمكن من أن يقتحم الكثير من المجالات الأخرى، حتى المجال الصحفي، فأغلب من يمارسون من الصحفيين الشباب قد إغتسلت أقلامهم بماء الشعر ومن ثم دخلوا عالم الصحافة. فمثلما أن الشعر الكردي تمكن من توظيف نفسه بأقلام كلا الجنسين، رجالا و نساء، فقد تمكن أيضاً من أن يؤدي دوراً تربويا متميزا عبر مسيرته حتى الآن.





تاريخ الادب والثقافة الكردية يشكّله الشعر...

أما الشاعر والناقد الصحفي إدريس علي فقد اشار الى دور الشعر في تشكيل الثقافة الكردية حيث قال " الشعر حسب (أوكتافيو باز) هو الصوت الآخر، أي الصوت المختلف عما نسمعه يومياً. من هنا يمكننا أن نلمس حضور الشعر في كل الميادين و على كافة المستويات في هذه الحياة، و رغم أن هذا السؤال يشوبه بعض الغموض، من مفهوم الحضور، أي نوع من الحضور، ذلك أن مثل هذه المفاهيم يجري تحليلها و تفسيرها في أيامنا هذه من بعد واحد.

بشكل عام تأريخ الأدب والثقافة الكردية عند الكرد يشكله أو يكونه الشعر. ففي أي فقرة أو مرحلة من التأريخ إذا نطرح الشعر لن يبقى لدينا سوى ثقافة خالية، خالية من القيمة الإستاتيكية و النظرة العميقة للطبيعة و الإنسان و الحياة، الكرد هم من الشعوب التي تمتلك خزينة أو خلفية ثرية من الشعر، كإرث من القديم (الكلاسيك) وحتى يومنا هذا. يبدو أن للفضاء العام المتوفر لتطور الشعر له تأثيره علينا نحن بحيث

أننا أمة أنجبتنا الشعراء في الماضي. في الحقيقة أن تأريخ الشعر الكوردي عبر مسيرته حتى يومنا هذا، مشحون بالكثير من المفاهيم الفكرية العميقة والمستويات الثقافية المختلفة. هذا ما يجعلنا نقف مندهشين أمام نص شعري لشاعر مثل (محوي) أو (نالي) و لا نجرؤ أن نجري له قراء. فمثل هؤلاء الشعراء كتبوا القصيدة بوعي كامل للحياة و الطبيعة و فهموها من جهة و وعي عميق و ثري لأدوات اللغة و نظرتهم الكونية العميقة. وكما يؤكد (أدونيس) على أن كل شاعر كبير هو مثقف كبير في عصره. على هذا الأساس لا نستطيع أن ننظر إلى حضور المستوى الشعري و الثقافي و أبعاد الشعر الكردي الفكرية، دون النظر إلى هذا الحواضر بجدية مؤثرة"

واضاف الشاعر ادريس علي قائلا " على الكثير من المستويات نضع هذا الحضور الشعري على عاتق المثقف، تأثيره و قيمته الحضارية، و الثقافة و المثقف غير الكردي إستطاعوا أن يتركوا بصمتهم على نظرتنا الثقافية، وفي ظل هذا إستطاع الشعر أن يحدد هويته بحيادية، وتزامناً مع هذا تمكن أيضاً من أن يكون حاضراً في صلب واقعنا السياسي و الإجتماعي بقوة. نتذكر كلنا تلك الأيام التي كان الأدب و الفن يتم إستغلالهما و إستخدامهما من قبل السلطة السياسية أو من قبل آيديولجية حزبية كوسيلة لمحاربة الحريات و كفاح الشعوب. ولا أظن أن هذه الحالة هي صحية، غير أننا لا نجد قومية أخرى مستعبدة أو محتلة لم يقع أدبها تحت هذا التأثير. هذا نوع من الحضور في الحياة الإجتماعية. ولا ننسى أيضاً تلك الأيام كان الشعر ومن خلال حضوره في الحياة والميادين الثقافية و الحضارية، كان بمثابة منبر للنصيحة و التوعية و إعادة حكم و أمثال أجدادنا إلى أذهاننا من خلاله أو بغرض تفريغ الغرائز الإنسانية كان شعر الهجاء مثلاَ.. بإختصار يحضر الشعر الكوردي على مدى تأريخ طويل بمختلف أشكاله في الحياة الإجتماعية و السياسية و الحضارية... ألخ بإنتاجه الغزير و الغني، و هذه الإستمرارية في صيرورة إلى يومنا هذا"

هنالك محاولات للتعريف بالشعر الكردي على نظاق واسع...

وبقراءة مستندة على السرد التاريخي يتحدث الشاعر والكاتب غمكين بولي قائلا " مر ويمر تأريخ الشعر الكردي بعدة مراحل مختلفة، أدى إلى تصادم الأصوات الشعرية فيه. بحيث أنه و رغم الخضوع للمحتل و محاربة اللغة الكردية، إلا أن الجانب المشرق من الشعر الكردي أثبت حضوره. و بالرغم من ذلك أيضاً فإن الشعر الكردي في المرحلة ما بين 1939- 1954 و 1958 كان الشعر الكردي يرتبط إرتباطا

وثيقا بالواقع الكردستاني. لذلك ترى أن الشعر الكردي له دائماً سمته و ميزاته الخاصة به. إلا أن القوى الحاكمة إلى يومنا هذا قد خلقت حالة من الإنقسام حتى بين صفوف الشعراء، بحيث ظهرت خطوط أدبية و شعرية مناطقية، وبالتالي إنتاج أدب مناطقي أكثر منه عالمي، نظرا لإنقسام كردستان الكبرى. و لا ننسى أنه مقابل هذا ظهرت أسماء لشعراء تمردوا على هذا النظام ووضعوا اللبنة الأساسية لحركة شعرية كردية. و مع هذا فإن الشعر الكردي لم يخرج عن كردستان، رغم حركة الترجمة و المحاولات الجدية للتعريف بالشعر الكردي.

لم ينجح الشعر الكردي في الماضي أن يتحدث عن الآلام العالمية، إلا أنه أوجد العالم بداخله وتمكن من إتخاذ القرار وبشكل عام هنالك محاولات للتعريف بالشعر الكردي على نظاق واسع.

أدبنا الكردي لا يختصر في مجموعة من الكتب و المطبوعات...

ويؤكد الشاعر والإعلامي رنج سنكاوي على خصوصية اللغة الكردية من حيث احتوائها على عنصر الشعرية اذ جاء في حديثه " برأيي تأريخنا هو تأريخ شعري، بمعنى أن الشعر الكردي يحمل بين ثنايا نصوصه التأريخ و الثقافة و اللغة وحتى الهوية. وحتى يومنا هذا حيث هذا التطور العلمي الكبير الذي يوفر أرضيته لكافة المجالات التأريخية، الأدبية، الفكرية و المعرفية، مع ذلك فلغتنا مازالت تسيطر عليها شعرية رائعة، وهذا يؤكدا لنا أن الكتابة عند الكرد في كافة المجالات هي في النهاية كتابة أدبية و هذه الكتابة الأدبية تسيطر عليها الأجواء

الشعرية. بمعنى آخر أستطيع القول أن أدبنا الكردي لا يختصر في مجموعة من الكتب و المطبوعات التي هي نتاج الخيال و فنتازيا الشعراء، وإنما أيضاً أحداث مثل التهجير و القتل الجماعي و إفتقارنا إلى كيان مستقل، تجعلنا نؤمن أننا و قبل أن نتعرف على المدرسة الواقعية، فإن الواقعية تتجسد في نتاجنا الأدبي. لكن السؤال المهم هو: كيف تمكن المثقف الكردي أن يحمل الأدب كل هذا الهم و أن تبقى روح الشعر كما هي محتفظة بشعريتها و أن لا يفقد مقوماته الشعرية؟ هذا هو السحر الذي يمنح الأبدية لهذه النصوص، وهذا الشيء لا يتجلى فقط في الأدب الكلاسيكي الكردي، وإنما ينتقل إلى الأدب الحديث أيضاً والشعر على وجه التحديد. فلو نبدأ بشاعر مثل (كوران) إنتهاءاً بـ (شيركو بيكةس) نجد أنهم يحملون هماً يبدأ بالطبيعة حتى يصل إلى الهم الإجتماعي، السياسي. هذا هو سر حيوية حضور الشعر في فضاء الثقافة الكردي، ويخبرنا أن الشعر هو الجسم الأكثر حيوية، وإذا طرحنا الشعر من إجمالي المعرفة الكردية، فسنخرج بمعرفة باردة و صفراء"

ليست هناك تجربة شعرية كردية مشرقة...

ويشير الشاعر والناقد الصحفي رابةر فاريق الى مايعشيه الشعر الكردي من ازمات بضمنها افتقاره الى التجربة الحقيقية حسب قوله الذي ادلى لنا به قائلا " الشعر الكردي ومنذ زمن الشاعر الكبير (بابا طاهر الهمداني) وحتى آخر تجربة شعرية، وكما يقول الشاعر الدكتور أحمد الملا: في أزمة دائمة. غير أنه بتقديري أنه ليس فقط الشعر وحده في أزمة كبيرة. رغم هذا يمكننا القول أن تأريخ الأدب الكردي يبدأ بالشعر، فكما هناك في الشعر العربي تجربة الشعر الجاهلي، التي من الممكن أن يكون له إمتداد حتى يومنا هذا عند الكثير من الشعراء العرب. فحتى في تأريخ الأدب الكردي عندنا نفس التجربة التي لا أجدها صحية"

واضاف الشاعر رابةر فاريق متحدثا في هذا الخصوص " الشعر دون فكر يقع في أزمة كبيرة، حيث يكون نص سطحي و هش و غير جدي، و هذا ليس مدعاة إلى التشاؤم، فمن غير الممكن أن نطالب كل من يكتب أن يكون مبدعاً، فعند الكرد هناك الكثير من كتاب الشعر، لكن القليل من الشعراء. و المشكلة هي أن هؤلاء يتم التعامل معهم من قبل الأوساط السياسية و حتى القراء كمبدعين. متى ما إستطعنا أن نفرق بين كاتب الشعر و الشعراء، نكون قد تمكننا من أن نضع أيدينا على الكثير من نقاط الضعف في جسد الأدب الكردي. يجب على الشعر أن يكون ملما بالمرحلة الكلاسيكة، إذ لن يتمكن من الإقتراب من الشعر مالم يلم بالشعر الكلاسيكي. ورغم هذا الشعر بين وجوده و عدمه"

ويختتم الشاعر حديثه بالقول" حسب رأيي الشخصي ليست هناك تجربة شعرية كردية مشرقة، لكن هذا لا يعني أن ليس هناك شعر كردي، بالعكس هناك شعر كردي، لكن لست هناك تجربة حقيقية"
رد مع اقتباس
  #59  
قديم 09-10-2009, 12:02 AM
الصورة الرمزية Дzєƒ Дlαįl
Дzєƒ Дlαįl Дzєƒ Дlαįl غير متواجد حالياً
مشرف عام اقسام المنتدى
Silent But Deadly
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ωнō čαяεş αвσυτ мε
العمر: 18
المشاركات: 4,668
إرسال رسالة عبر MSN إلى Дzєƒ Дlαįl إرسال رسالة عبر Yahoo إلى Дzєƒ Дlαįl
افتراضي رد: صحيفة الشعر والشعراء

تاريخ الخبر: 8/9/2009

جمعية الثقافة والفنون بالرياض تقيم مجلس الشعراء

صرح رئيس التراث والثقافة بجمعية الثقافة والفنون بالرياض الاستاذ فهيد الدوسري

انه سيقام مجلس الشعراء مساء يوم الثلاثاء القادم الموافق 18/9/1430هـ الموافق 8/9/2009م في تمام الساعة التاسعة والنصف مساء بمقر الجمعية الخيمة الثقافية بالرياض .
رد مع اقتباس
  #60  
قديم 09-10-2009, 12:03 AM
الصورة الرمزية Дzєƒ Дlαįl
Дzєƒ Дlαįl Дzєƒ Дlαįl غير متواجد حالياً
مشرف عام اقسام المنتدى
Silent But Deadly
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ωнō čαяεş αвσυτ мε
العمر: 18
المشاركات: 4,668
إرسال رسالة عبر MSN إلى Дzєƒ Дlαįl إرسال رسالة عبر Yahoo إلى Дzєƒ Дlαįl
افتراضي رد: صحيفة الشعر والشعراء

تاريخ الخبر: 8/9/2009

مؤسسة البابطين للابداع الشعري تكرّم "خفاجي والشايجي"في احتفالية ذكرى تأسيسها على مسرح دار الاوبرا

حددت مؤسسة جائزة عبد العزيز سعود البابطين للإبداع الشعري يومي الأول والثاني من نوفمبرالمقبل لإقامة احتفاليتها بمناسبة الذكرى العشرين لتأسيسها، وذلك تحت عنوان ( ملتقى عبد المنعم خفاجي وعدنان الشايجي).

وقالت الأمانة العامة للمؤسسة إن شخصيات ثقافية وسياسية بارزة سوف يلقون كلمات في يوم الافتتاح الذي سيقام في قاعة (عايدة) بفندق ماريوت في القاهرة، وهو نفس المكان الذي شهد أول حفل للمؤسسة عند تأسيسها عام 1990م

وأضاف البيان انه سوف تكون هناك فعاليات أدبية ومحاضرات وأمسيات شعرية، حيث يدلي عدد من الأدباء والمفكرين يمثلون الأقاليم العربية بشهادات حول مسيرة المؤسسة وتجربتها في الحركة الإبداعية العربية، وخصوصاً الشعرية بما نشرته من معاجم عن المعاصرين والراحلين، وبما حققته من خلال دوراتها وملتقياتها، وفي التواصل الحضاري من خلال منهجها الذي اتخذته منذ عام 2004 في فتح صفحة من صفحات حوار الحضارات مع الغرب.

وسيشهد الملتقى إلقاء محاضرات عن عبد المنعم خفاجي وعدنان الشايجي وتجربتهما في مجال الإبداع كما ستكون هناك أمسيات شعرية لعدد من الشعراء.

وذكر البيان أنه ستكون هناك حفلين من الفن الأصيل لقصائد في الفصحى بعضها للشاعر عبد العزيز سعود البابطين.
وأخرى من عيون الشعر العربي .

وذلك على مسرح دار الأوبرا كما سيتم تكريم عدد من الشخصيات البارزه التي أسهمت في رفد المؤسسة ثقافياً خلال عقدين من مسيرتها، وكان لهم الأثر البارز في استمرار هذا العمل الذي أراد له مؤسسه الشاعر عبد العزيز سعود البابطين أن يكون موئلاً ثقافياً داعماً للحركة الفكرية العربية.

هذا وشكرت الأمانة العامة في بيانها وسائل الإعلام التي كان لها حضوراً واضحا ومتميزاً في إبراز جهود المؤسسة، مشيرة أيضاَ إلى دور الإعلام الغربي في تسليط الضوء مؤخراً بشكل لافت على دور المؤسسة في حوار الحضارات، وفي كراسي اللغة العربية التي أنشأتها المؤسسة في عدد من الجامعات الغربية.
رد مع اقتباس
اشترك في القائمة البريدية لموبايل فور اوول ليصلك كل جديد

بريدك الالكتروني


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ازالة الشعر - طريقة ازالة الشعر - ازالة شعر الاماكن الحساسه وردة تونس منتديات عالم حواء 2 10-21-2009 08:23 PM
بحــــــــــــــــــــــــور الشعر صمت الجبال قسم الشعر والشعراء 11 06-22-2009 11:03 AM
اخر موضة الشعر شوفو ورح تنبهرو بنت العراق منتديات عالم حواء 1 06-20-2009 09:02 AM
مزيلات الشعر أنواعها وفعاليتها طمـــــوح منتديات عالم حواء 0 06-16-2009 09:09 AM
خلطة لازالة الشعر الزائد حلم روح منتديات عالم حواء 0 06-12-2009 10:37 AM



عنا

موقع ومنتدى موبايل فور اوول تم انشائه في عام 2007 بهدف التواصل مع المهتمين بعالم التكنولوجيا والموبايل والبرامج والتطبيقات الخاصة بالموبايل والكمبيوتر, وخلال هذه الفترة استطعنا خدمة مئات الألاف من الزوار والاعضاء ونسعى خلال الفترة الحالية الى تقديم الجديد في هذا المجال وزيادة التواصل مع زوار وأعضاء المنتدى الكرام

عنا


الساعة الآن 07:08 AM بتوقيت مسقط